4 خرافات شائعة حول التجاعيد لا تصدقيها أبداً

رنيم الشلبي
5 Min Read

تنتشر العديد من الافتراضات الخاطئة حول التجاعيد وسبل التعامل معها، وهذه الافتراضات قد تؤدي إلى الارتباك والإرباك في روتين العناية بالبشرة، مما يجعل من الصعب على الأشخاص الحفاظ على بشرة شابة وصحية، فإذا كنتي ترغبي في الحفاظ على بشرة نضرة ومتألقة، فإن الأمر يتعلق بفهم الحقائق وتجنب الخرافات الشائعة التي قد تؤثر سلبًا على عنايتك بالبشرة.

وفي هذا المقال، سنكشف 4 خرافات شائعة حول التجاعيد التي يجب عليكي أن لا تصدقها أبداً، بحيث يمكنك تحسين فهمك لعملية الشيخوخة الطبيعية والحفاظ على بشرة صحية ومشرقة دائمًا.

خرافات شائعة حول التجاعيد لا تصدقيها أبداً:

1- غسل الوجه سيؤدي إلى تفاقم التجاعيد

تختلف الآراء بشأن غسل الوجه وتأثيره على التجاعيد، ولكن الخبراء يوافقون على أن النظافة الجيدة والتقشير المنتظمين هما جزء أساسي من روتين العناية بالبشرة وقد يساعدان في تقليل ظهور التجاعيد.

والغسيل اليومي للوجه يزيل الشوائب والزيوت الزائدة التي تسد المسام وتسبب ظهور البثور والتجاعيد، لذلك، استخدام منظف لطيف وخالي من الصابون يعتبر ضرورياً لإزالة الأوساخ دون تهييج البشرة.

أما بالنسبة للتقشير، فهو يزيل الخلايا الميتة من سطح البشرة، مما يساعد على تحفيز تجدد الخلايا وتحسين مظهر البشرة، والتقشير المنتظم يقلل من ظهور التجاعيد ويجعل البشرة تبدو أكثر نعومة وإشراقًا.

لذا، لا داعي للقلق بشأن غسل الوجه وتفاقم التجاعيد، بل عليك اتباع روتين منظف وتقشير منتظم للحفاظ على بشرة صحية وشابة المظهر.

تجاعيد

شاهد أيضاً: كيف تمنع ظهور التجاعيد حول العين

2- يمكن للمرطب أن يعكس التجاعيد بمفرده

تلعب المرطبات دوراً هاماً في ترطيب البشرة وتقليل ظهور التجاعيد، لكنها لا تستطيع أن تحقق معجزات وتخفي التجاعيد تماماً، والتجاعيد هي نتيجة لعوامل متعددة مثل التقدم في العمر والتعرض للشمس والجفاف والتدخين وغيرها، ولا يمكن محوها تماماً.

ولكن، باستخدام منتجات العناية بالبشرة المناسبة، مثل السيرومات التي تحتوي على حمض الهيالورونيك والريتينول، يمكن تحسين مظهر البشرة وتقليل ظهور التجاعيد بشكل ملحوظ، وحمض الهيالورونيك يساعد في ترطيب البشرة وجذب الرطوبة للحفاظ على مظهرها الشاب، بينما الريتينول (فيتامين A) يعزز تجديد خلايا البشرة ويعمل على تحسين ملمسها وتوحيد لونها.

لذا، للاستخدام المنتظم للمرطبات المناسبة والسيرومات يساعد في تحسين مظهر البشرة وتقليل ظهور التجاعيد، ولكنها لن تمحوها تماماً.

3- وضع المكياج يسبب التجاعيد

وضع المكياج بشكل صحيح لا يسبب تجاعيد جديدة أو تفاقم التجاعيد الحالية، وبالعكس، يكون المكياج أداة فعالة لإخفاء التجاعيد وتحسين مظهر البشرة.

وعند استخدام مستحضرات التجميل، من الهام اختيار المنتجات المناسبة التي تتناسب مع نوع بشرتك ولا تسبب انسداد المسامات، كما يجب أن تكوني حريصة على تنظيف بشرتك جيدًا بعد إزالة المكياج لمنع تراكم الشوائب والحفاظ على صحة البشرة.

وباستخدام تقنيات المكياج المناسبة، مثل استخدام كريم أساس خفيف يمنح البشرة مظهراً طبيعياً وتجنب استخدام كميات كبيرة من المساحيق التي يمكن أن تتجمع في الخطوط الدقيقة، يساعد المكياج في إخفاء التجاعيد وجعل البشرة تبدو أكثر نعومة وشبابًا.

لذا، لا داعي للقلق بشأن وضع المكياج وتجاعيد البشرة، بل يمكن استخدام المكياج بشكل ذكي لتحسين مظهر البشرة وإخفاء التجاعيد بدون تفاقم المشكلة.

خرافات شائعة حول التجاعيد

4- التجاعيد وراثية

تلعب العوامل الوراثية دوراً هاماً في مظهر البشرة، وقد يكون لديكي ميل وراثي لظهور بعض علامات الشيخوخة مثل التجاعيد، ومع ذلك، فإن وجود علامات الشيخوخة مثل التجاعيد لا يعني بالضرورة أنها وراثية بنسبة 100٪.

وبالإضافة إلى الوراثة، هناك عوامل أخرى قد تؤثر على ظهور التجاعيد مثل التعرض لأشعة الشمس بشكل زائد، والتدخين، ونمط الحياة العامة، ونظام العناية بالبشرة، فعلى الرغم من أن الوراثة قد تكون لها دور في تحديد كيفية استجابة بشرتك لعملية الشيخوخة، إلا أن العناية الجيدة بالبشرة واتباع نمط حياة صحي يساعد في تقليل ظهور التجاعيد وتأخيرها.

لذا، حتى لو كانت هناك عناصر وراثية في ظهور التجاعيد، فإن العناية الجيدة بالبشرة وحمايتها من التأثيرات الضارة الخارجية مثل أشعة الشمس تسهم بشكل كبير في الحفاظ على بشرة شابة وصحية.

شاهد أيضا

5 فوائد مدهشة لتنظيف البشرة بالفحم
فوائد ماسك الذهب للوجه وأضراره على البشرة
4 وصفات طبيعية لتقشير البشرة والحصول على وجه خال من العيوب
للعناية بالبشرة .. روتين الـ 11 خطوة

Share This Article