أخطاء شائعة تؤثر على امتصاص فيتامين D في الجسم.. تعرف عليها

فرح راضي
4 Min Read

طقس العرب يلعب فيتامين D دورًا حاسمًا في الحفاظ على صحة العظام ودعم وظيفة المناعة وتنظيم الحالة المزاجية. وعلى الرغم من توفر المكملات الغذائية، يعاني العديد من الأفراد من انخفاض مستويات فيتامين D.

عوامل تؤثر على امتصاص فيتامين:

نقص فيتامين د

ووفقًا لصحيفة Times of India، هناك عدة عوامل تؤثر على امتصاص فيتامين D في الجسم، حتى مع استخدام المكملات الغذائية:

  1. نقص المغنيسيوم: المغنيسيوم ضروري لتحويل وتنشيط فيتامين D في الجسم ومستويات المغنيسيوم غير الكافية يمكن أن تقلل من فعالية فيتامين D، مما يجعل تناول المغنيسيوم من خلال النظام الغذائي أو المكملات أمرًا مهمًا لتعزيز امتصاصه.
  2. قلة التعرض لأشعة الشمس: على الرغم من أن المكملات تساعد في التعويض عن قلة التعرض للشمس، يظل ضوء الشمس الطبيعي المصدر الأكثر فعالية لفيتامين D و الموقع الجغرافي والموسم والوقت من اليوم وتصبغ الجلد تؤثر على قدرة الجسم على إنتاج فيتامين D من الشمس، مما يجعل الأفراد في مناطق ذات ضوء شمس محدود أكثر عرضة لانخفاض مستويات الفيتامين.
  3. مشاكل الأمعاء: اضطرابات الجهاز الهضمي مثل مرض الاضطرابات الهضمية ومرض التهاب الأمعاء يمكن أن تتداخل مع امتصاص فيتامين D حيث إن معالجة مشكلات الأمعاء يمكن أن تحسن امتصاص الفيتامينات واستخدامها.
  4. تداخلات دوائية: بعض الأدوية مثل الكورتيكوستيرويدات ومضادات الاختلاج يمكن أن تتداخل مع استقلاب فيتامين D وقد يحتاج الأفراد الذين يتناولون هذه الأدوية إلى جرعات أعلى من المكملات، ويجب استشارة الطبيب لتقييم التفاعلات الدوائية وضبط الجرعات.

علامات نقص فيتامين D

فيتامين د

يمكن أن تظهر علامات نقص فيتامين D من خلال مجموعة متنوعة من الأعراض وتشمل الأعراض الشائعة التعب وآلام العظام والعضلات، بالإضافة إلى الالتهابات المتكررة كما يمكن أن يعاني الأشخاص من تغيرات مزاجية مثل الاكتئاب والتهيج، وكذلك تساقط الشعر ونقص فيتامين D يمكن أن يؤدي إلى انخفاض كثافة العظام، مما يزيد من خطر الكسور، خاصة لدى كبار السن بالإضافة إلى ذلك، تأخر التئام الجروح وضعف وظيفة المناعة من العلامات التي تشير إلى نقص هذا الفيتامين.

سمية فيتامين D

تحدث سمية فيتامين D، المعروفة أيضًا باسم فرط فيتامين D، عند تراكم مستويات زائدة منه في الجسم. وتشمل أعراض التسمم الغثيان والقيء والضعف والارتباك. تناول جرعات عالية من المكملات الغذائية لفترات طويلة أو التعرض المفرط لأشعة الشمس، مما يزيد من تخليق فيتامين D، يمكن أن يؤدي إلى التسمم وارتفاع مستويات الكالسيوم في الدم هو السمة المميزة لتسمم فيتامين D، مما قد يسبب تلف الكلى واضطرابات ضربات القلب، وحتى الموت في الحالات الشديدة.

لذلك، من الضروري مراقبة مستويات فيتامين D من خلال اختبارات الدم واتباع إرشادات الجرعة الموصى بها لمنع التسمم وضمان الصحة المثلى.

معززات فيتامين D

يمكن لتعزيز فيتامين D من خلال مجموعة من المغذيات أن يحسن بشكل كبير من صحة العظام والجسم عمومًا وتناول الكالسيوم مع فيتامين D يعزز صحة العظام، في حين يدعم المغنيسيوم عملية التمثيل الغذائي لفيتامين D ويساعد في تخفيف أعراض نقصه حيث يضمن فيتامين K2 وصول الكالسيوم إلى العظام، مما يقلل من خطر تكلس الشرايين والزنك يعزز وظيفة المناعة ويزيد من فاعلية تأثيرات فيتامين D المضادة للفيروسات كما تعزز أحماض أوميغا-3 الدهنية صحة القلب والأوعية الدموية، ويمكن أن تعمل بالتآزر مع فيتامين D لتقليل الالتهاب.

شاهد أيضا:

العطور وواقي الشمس… قائمة بالأشياء التي لا تترك في سيارة

نصائح لترشيد استهلاك الكهرباء في فصل الصيف

Share This Article