6 مفاجآت ستحدث على دورتك الشهرية في الثلاثينيات من العمر

حلا مكان
5 Min Read

منذ بداية فترة الحيض حتى انقضاء دورة الحيض، يختبر جسمك تغيرات طفيفة متعددة، وعلى الرغم من أن معظم هذه التغيرات لن تلاحظيها، إلا أن ذلك أمر طبيعي تمامًا، ومع ذلك، هناك تغيرات ملحوظة في عقدي الثلاثين يجب أن تكوني على علم بها، حتى تتمكني من رصد أي انتظامات والتشاور الفوري مع الطبيب.

تتمثل هذه التغيرات في الهرمونات والحمل والمشاكل الصحية، والتي يمكن أن تؤثر على دورتك الشهرية في هذه المرحلة من العمر، وفي العقد الثلاثيني، يمكنك ملاحظة فترات أقصر وأكثر انتظامًا، وقد تظهر أعراضًا مثل آلام البطن وتغيرات في كمية الدم المنزلق.

شاهد أيضاً: ما أسباب آلام الدورة الشهرية الشديدة؟

من التغييرات الهرمونية إلى الحمل والمشاكل الصحية، إليك بعض التغييرات الشائعة في دورتك الشهرية في عقدك الثلاثيي:

1- تدفق دم أثناء الحيض أكثر كثافة من المعتاد

إذا قررتب في عقدك الثلاثيني التوقف عن تناول حبوب منع الحمل، سواء لأسباب شخصية أو للحمل، فسوف تلاحظين تغييرًا في تدفق الدم أثناء الحيض. فعادةً ما تجعل حبوب منع الحمل دورتك الشهرية أخف وأقصر، ولهذا السبب عندما تتوقفين عن تناولها وتعود دورتك الشهرية إلى الحالة الطبيعية، قد تبدو الفترة الدموية أكثر كثافة وأطول مما كانت عليه سابقًا.

2- تدفق دم أقل من المعتاد

بالمثل، يمكن أن يؤثر التحول إلى حبوب منع الحمل المختلفة أيضًا على دورتك الشهرية. كل نوع من الحبوب والأساليب مختلفة – بعضها ينتج عنها فترات خفيفة أو غير موجودة، بينما تجعل البعض الآخر تدفق الدم أكثر كثافة. إذا لاحظت تغييرات مفاجئة، فلا داعي للقلق كثيرًا. ومع ذلك، من الجيد أن تجري محادثة مع طبيبة النساء في إحدى زياراتك الدورية للفحص.

3- دورة شهرية غير منتظمة

غالبًا ما تلاحظ النساء عدم انتظام في دورتهن الشهرية مباشرة بعد الولادة. يقول الخبراء إنه يجب أن تمنحي جسدك بعض الوقت للعودة إلى وضعه الطبيعي، خاصة إذا كنت ترضعين. ومع ذلك، هذا تغيير طبيعي تمامًا، ولا داعي للقلق. وتشير التقارير أيضًا إلى أن النساء يعانين من آلام أقل خلال الدورة الشهرية بعد الولادة. ويحدث هذا عادةً لأن عنق الرحم يتوسع بعد الولادة مما يسمح بتدفق الدم بسهولة مع الحاجة المقللة للانقباضات الرحمية.

آلام الدورة الشهرية

4- آلام شديدة خلال الدورة الشهرية

كثير من النساء يميلن إلى تطوير إما التهاب الغشاء الداخلي للرحم، حيث ينمو غشاء الرحم خارج جدران الرحم خلال هذا الوقت. بالإضافة إلى ذلك، يطوّر العديد من النساء في أواخر العشرينات أو بداية الثلاثينيات أيضًا تورمات في الرحم (نموات غير سرطانية داخل الرحم). تؤدي كلا هاتين الحالتين إلى تغييرات في دورتك الشهرية. يشتكي النساء اللاتي يعانين من تورمات في الرحم غالبًا من فترات دم ثقيلة ومؤلمة، بينما يتميز التهاب الغشاء الداخلي للرحم بألم في منطقة الحوض. إذا بدأت دورتك الشهرية تسبب لك المزيد من الألم فجأة، فعليك التحدث إلى طبيبتك المختصة في النساء على الفور وفهم السبب الجذري.

5- دورة شهرية أقصر من المعتاد

كما يمكن أن تصبح دورتك الشهرية أطول، تصل إلى 40 يومًا، يمكن أيضًا أن تصبح أقصر إلى 25 يومًا فقط. يقترح الأطباء أن هذا يعد أحد أولى علامات مرحلة ما قبل انقطاع الطمث. تحدث هذه الظاهرة في معظم الأحيان في أواخر الثلاثينيات، وهذا يشير إلى أن مستويات الهرمونات قد بدأت في الانخفاض مما يؤثر بدوره على دورتك الشهرية. وعلى الرغم من أن هذا أمر طبيعي، يجب عليك التحدث مع طبيبك حول ذلك للحصول على مزيد من الوضوح.

6- دورة شهرية أطول من المعتاد

يؤدي كل من العمر والتقلبات الهرمونية إلى دورة أطول، كما ينصح الخبراء بفحص هذا الأمر لأنه قد يكون في بعض الأحيان مؤشرًا على متلازمة تكيس المبايض.

الضغط النفسي هو عامل آخر مساهم بشكل كبير، وفي الثلاثينيات، غالبًا ما تشهد العديد من التغييرات المهنية – ترقية وظيفية، بدء عملك الخاص، إدارة العمل والأسرة. كل هذا يعني ساعات عمل أطول ومزيد من المسؤوليات. يمكن أن يؤدي ذلك أيضًا إلى بعض التغييرات الكبيرة في نمط الحياة مما يمكن أن يؤدي إلى عدم انتظام في دورتك الشهرية.

مرة أخرى، استشري طبيبة النساء لمناقشة أفضل الطرق للتعامل مع هذه التغييرات. وإذا لاحظتي أي من هذه التغييرات، فاطمئني فهذا ببساطة هو طريقة جسمك للتعامل مع عملية الشيخوخة والتغييرات الهرمونية. ومع ذلك، فمن الأفضل التحدث مع طبيبة النساء حولها للحصول على مزيد من الوضوح، وكذلك معالجة بعض الأعراض في وقت مبكر قدر الإمكان لتجنب تطوير أي مضاعفات في المستقبل.

شاهد أيضاً:

مشروبات تعمل كمسكنات طبيعية لألم الدورة الشهرية
8 علامات تدل على اقتراب موعد الدورة الشهرية
ما هي أسباب نزول الدورة الشهرية قبل موعدها
ما أسباب تأخر الدورة الشهرية؟

Share This Article